الثقافة الاسلامیۀ
موقع إسلامي وثقافي الثقافة الاسلامية

اخر الاخبار

مسيراتُ التكبير الليلية استفتاءٌ على نهج المقاوم

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي ظن العدو أن أحداً لن يستجيب لنداء قادة كتيبة "عرين الأسود"، وسيبح صوتها وسيذهب أدراج الرياح نداؤها، ولن يصغي إلى دعوتها أحد، وستخيب آمالها وستمنى بالفشل، وستصاب بالإحباط، وستشعر أنها وحدها ولا يوجد من يؤيدها ويقف معها ويساندها، وظنوا أن قادة العرين مخدوعين بشعبهم وغير عالمين به، فهو مشغولٌ عنهم لا يصغي إليهم، ومهمومٌ بنفسه ولا يهتم بهم، ولهذا فإن صرختهم ستكون في وادٍ ولن يسمع لها صدى، وسينتصف الليل ويبزغ نور الصباح ويستقظ قادة عرين الأسود ليجدوا أنفسهم وحدهم لا ناصر لهم، ضعفاء لا من يساندهم،…

وصف واقعي ومثير للاهتمام لإيران من لغة غير إيرانية

 فهمي حسين ، صحفي مصري ذو نزعة قومية عربية ولديه سياسة مناهضة لإيران ، يكتب في مقال مفصل يقارن بين مصر وإيران: كنا نحن والإيرانيون على نفس المستوى في الفضاء الدولي منذ أكثر من ثلاثين عامًا.  اختار الإيرانيون طريق الكفاح والمقاومة ضد القوى العظمى ، وخاصة أمريكا ، واخترنا طريق التسوية. في كل عام كنا نتلقى 4 مليارات دولار كمساعدات مجانية من أمريكا لخيانتنا للعرب ، وواجه الإيرانيون ضغوطًا سياسية واقتصادية وعقوبات وحربًا أهلية وحربًا غير متكافئة منذ البداية. اليوم ، تحولت إيران من قوة إقليمية إلى قوة عالمية ، ولا يمكن…

أزمة التطبيع والتخلي العربي ظرفٌ طارئٌ أم حالةٌ دائمةٌ

بقلم د. مصطفى يوسف اللداوي لا أعتقد أن ما يجري في عالمنا العربي والإسلامي فيما يتعلق بالاعتراف بالعدو الصهيوني والتطبيع معه هو أمرٌ طبيعيٌ وحدثٌ عاديٌ، فحالة السباق المحمومة التي نراها، وظاهرة الارتماء المذمومة في أحضان العدو الصهيوني التي نشهدها، ومساعي الدمج الشائنة ومشاريع التعاون المشبوهة، ونظريات التماهي الشاذة وأشكال التوافق الغريبة، لا تعبر عن حقيقة الأمة العربية والإسلامية، ولا تعكس صورتها الحالية ولا صفحاتها التاريخية، فالأمة العربية تاريخها تاريخُ عزٍ وكرامة، وماضيها ماضي مجدٍ وشهامةٍ، لا تقبل أبداً بذلٍ يفرض…

- الإعلانات -

روح الله الخميني بعيون الجبابرة

مادلين أولبرايت ثعلب السياسة الامريكية و وزيرة الخارجية الامريكية السابقة و اول امرأة تتسلم منصب وزارة الخارجية الامريكية في كتابها The Mighty & the Almighty "الجبروت والجبار"..........

من الضعف إلى فرض المعادلات … لقد فعلها الإمام الخميني !

الــصـحـافــي إبـراهــيــم حــيــدر العصر-لقد كرم الله عز وجل الإمام الخميني نسبةً لتقواه وإخلاصه اللامحدود ، فمنحه وسام رفيع بقيادة ثورة المستضعفين ضد الظلم والطغيان . نعم ، قبل الثورة كانت الأمة غريبة ، تتحمل مرارة الظلم وقهر الإستكبار ، كان........

- الإعلانات -

وجهات نظر

النشرة الإخبارية

- الإعلانات -

الاقتصاد